إلى القلوب الرحيمة وأهل القطيبي جريح مقعد يعاني الإهمال ويعيش في منزل ايجار بردفان ويعيل أسرة كبيرة وبحاجة مآسة للسفر الى الخارج للعلاج

كتب / نبيل القعيطي

أصيب العقيد يحيى محمد صالح القطيبي بعيار ناري في العمود الفقري بالحرب ضد مليشيات الحوثي بدماج قبل عدة أعوام مما ادى الى اصابته بشلل نصفي ومازالت الرصاصة ساكنه في جسمه حتى اليوم وبسببها أجريت له عمل فتحه في بطنه يتبرز منها ..

يعاني العقيد الجريح المقعد يحيى محمد القطيبي الإهمال والنسيان، لم يلتفت اليه أحد، يسكن في بيت إيجار،وحمل تكاليف شراء مستلزماته الطبية من الخارج وأصبح غير قادر، نتيجة التكاليف الباهضة وضروفة الصعبة،وتراكم الديون عليه، اضافة الى ذلك يعيل الجريح أسرة كبيرة، ويحتاج الى لفته كريمة من أهل الخير والمعروف، لذا نرجو من فاعلين الخير وصانعي المعروف تقديم يد العون والمساعدة لنصرة أخونا الجريح الذي يعلم الله وحده معاناته وضروفه ..
وتفيد التقارير الطبية في ملف الجريح إن الاحتياجات المطلوبة تتضمن
كلستميباج مقاس 70 ملم نوع انجليزي غير متوفره في الداخل.. اضافة الى
مرتبه هوائية تساعد لعدم تقرحات الجسم.. اضافة الى مفارش صحية خاصة بالمعاق.. وايضا قساطر سيلكون مقاس 16 م مع Ty..

كما تفيد التقارير ان الجريح يحيى محمد صالح القطيبي يعاني من شلل نصفي طريح الفراش دائم وعدم القدرة على التحكم بالبول والبراز نتيجة الاصابة بالعمود الفقري، ويحتاج الى علاج طبيعي واعادة تأهيل في مركز متخصص بالخارج.

ويمكن التواصل مع أسرة الجريح على الرقم التالي’ لمن أرد تقديم المساعدة. ٧٧٢٩٢٧٧٨٩
٧٧٧٩٦٥٠٤١
٧٧٢٩٢٧٧٨٦
‭ ٧٣ ٥٩١ ٤٨٧٢
٧٣٣٤٢٠٣٨٣

قد يعجبك ايضا المزيد من مشاركات الكاتب