الإمارات.. شاب يذبح رجلًا و4 فتيات لأجل “عشيقته”

تنظر محكمة جنايات أبوظبي في دولة الإمارات، أمس الثلاثاء، قضية شاب آسيوي أقدم على ذبح رجل و4 فتيات، بعد علمه أن مركز التدليك “المساج” الذي يعملون فيه عبارة عن ستار لممارسة الرذيلة، وأنهم يجبرون عشيقته (وهي المتهمة الثانية) على ممارسة الرذيلة.

ويحاكم في القضية 10 متهمين اتهموا بإدارة المركز للدعارة والتعاطي. وكان المتهم الأول على علاقة غرامية بالمتهمة الثانية التي كانت تعمل بمركز مساج، فيما أقدم على قتل الأشخاص الخمسة، بعد علمه أنهم أجبروا عشيقته على ممارسة الرذيلة.

وفي التفاصيل، بحسب صحيفة “الإمارات اليوم”، قال المتهم إنه ارتكب جريمته لأنه يحب (المتهمة الثانية) وقال، إنه في يوم الواقعة كانت عشيقته برفقته أثناء توجهه إلى محل تجاري، لشراء بعض الأغراض، ومنها فاكهة وسكين للتقطيع، ثم عادا إلى مركز التدليك الذي تعمل فيه المتهمة، والذي يتردد عليه لتعاطي المؤثرات العقلية، وهناك وجد المجني عليهم في المركز. وأثناء قيامه بإعداد طعام الإفطار، توجهت عشيقته برفقة الفتيات الأربع إلى داخل إحدى الغرف، وبقي هو مع الرجل وحدهما، واستفسر المتهم من الرجل عن ما إذا كان مارس الرذيلة مع عشيقته أم لا، فأومأ الرجل برأسه أن نعم، قائلًا له “ما المشكلة في أن أمارس معها الرذيلة؟.

وأضاف، أنه لما أخبره ذلك استشاط غضبًا، فتوجه إلى حيث السكين، فأخذها وعاد للرجل، ونحر عنقه، فسقط مضرجًا بدمائه.

وتابع المتهم: “بعدها حضرت فتاتان من الجنسية الإندونيسية، فقمت على الفور بنحرهما أيضاً، جرّاء ما كان في نفسي من غل تجاههما، كونهما تسهلان لعشيقته الرذيلة في أوقات عدم وجوده في الشقة”.

وقال: “حينها لم أشعر بنفسي، ولم أستطع تمالك أعصابي والسيطرة عليها، فتوجهت إلى المجني عليهما الرابعة والخامسة، من الجنسية التايلاندية، وقمت بنحرهما”.

وأقر المتهم أن إحدى المجني عليهن حاولت الفرار، فمكّنته عشيقته منها بعد الإمساك بها من شعرها، ومنعتها من الخروج، فقام هو بنحرها.

قد يعجبك ايضا المزيد من مشاركات الكاتب