الهلال الاحمر الإماراتي يدعم مراكز الأمراض المزمنة في شبوة

قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات طبية وانسانية عاجلة الى مرضى الفشل الكلوي والأورام السرطانية و ذوي الإعاقة بمديرية عتق عاصمة محافظة شبوة اليمنية في إطار الحملة الإنسانية التي تنفذها الهيئة بالمحافظة والجهود الإغاثية التي تبذلها دولة الإمارات على أكثر من صعيد لمساعدة الأشقاء في اليمن والتخفيف من معاناتهم لتحسين ظروفهم المعيشية والإقتصادية.

وقال احمد النيادي ممثل الهلال الأحمر الإماراتي بمحافظة شبوة أن المساعدات الغذائية شملت المرضى الذين يتلقون جلسات العلاج الكيميائية بمركز معالجة الأورام السرطانية ومرضى الفشل الكلوي بمراكز غسيل الكلى وذوي الإعاقة الذين يتلقون التعليم والعلاج الطبيعي بمركز رعاية وتأهيل المعاقين، مشيراً الى أن هذه المساعدات تأتي من أجل تلبية إحتياجات الحالات الإنسانية التي تعاني أمراضاً مزمنة ولمد يد العون لأسر المرضى الذين يعانون أوضاعاً إقتصادية وإنسانية صعبة.

وأكد النيادي حرص الهيئة على مواصلة تنفيذ هذه المشاريع الإنسانية وإدخال المساعدات الإغاثية لتصل إلى كل المواطنين المحتاجين في مختلف مديريات محافظة شبوة في ظل الظروف العصيبة التي تمر بها اليمن تجسيدا لروح الأخوة بين أبناء البلدين.

ومن جانبهِ اشاد مسؤلو المراكز المستهدفة بالمساعدات الإنسانية بالجهود التي تبذلها دولة الإمارات وذراعها الإنساني في اليمن ممثلاً بهيئة الهلال الأحمر الإماراتي وفريقها بمحافظة شبوة في تقديم المساعدات الغذائية لهذه الشريحة الأشد فقراً وإحتياجاً للعون.

وبدورهم أعرب المستفيدون من المساعدات عن شكرهم وخالص تقديرهم وإمتنانهم لدولة الإمارات حكومةً وشعبا على هذه المبادرة الانسانية .

قد يعجبك ايضا المزيد من مشاركات الكاتب