تواصل التحضيرات لإشهار ملتقى أبناء شبوة في عدن

تجري على قدم وساق التحضيرات لإشهار ملتقى أبناء شبوة في العاصمة عدن.

وفي هذا السياق عقدت يوم امس الجمعة 11مايو 2018 اللجنة التنسيقية لملتقى أبناء شبوة في عدن اجتماعا لها للإعلان عن انتهاء عملها في إعداد مسودة مشروع النظام الأساسي لملتقى أبناء شبوة في عدن.
وبذلك أنهت اللجنة عملها في هذا اللقاء الذي حضره مجموعة من الشخصيات العامة والأكاديمية والمهنية، لتؤدي مهامها في المرحلة القادمة من العمل بوصفها لجنة تحضيرية مكونه من الأعضاء السابقين في لجنة التنسبق مضاف إليهم عدد آخر من الشخصيات العامة والاجتماعية والمهنية من أجل التهيئة والتحضير لعقد الاجتماع التأسيسي للملتقى، محددة خطوات عملها وبرنامجها الزمني، والتاكيد على تقديم تصور حول مشروع النظام، وتشكيل اللجان الفرعية المنبثقة من اللجنة التحضيرية.
والأعضاء المضافين إلى اللجنة التحضيرية هم الأخوة:
حميد الكربي، أمين باقادر، الحسن الشبلي بانافع، د. صالح سريع باسردة، أحمد فريد فهيد، د.ناصر الهيج، قيس أحمد حسن الجفري، وأحمد بوصالح.
هذا ويعد الملتقى المزمع تأسيسه كيانا مدنيا اجتماعيا تعاونيا يجمتع فيه الأعضاء في إطار قانوني من أجل خدمة أبناء شبوة ومحافظتها، وتفعيل دورهم في مختلف نواحي الحياة العامة والمشاركة المثمرة في محافظة عدن.
وقد رحب أعضاء اللجنة التحضيرية بأية جهود مبذولة أو ملاحظات إيجابية من شأنها تحقيق فكرة تأسيس الملتقى.
ومن المتوقع أن تعقد اللجنة الحضيرية اجتماعها القادم بعد عيد الفطر لمناقشة المنجز من عملها، وتحديد موعد عقد اللقاء التأسيسي.

وتضم الهيئة العمومية لملتقى أبناء شبوة الاجتماعي العشرات من أبناء شبوة من أكاديميين ومسؤولين وشخصيات اجتماعية ورجال أعمال وطلاب المقيمين في العاصمة عدن.

قد يعجبك ايضا المزيد من مشاركات الكاتب