شبوة تنادي فهل من مجيب؟

شوران نيوز / خاص

مقال لـ صالح الكديم

 

مانشاهدة اليوم من تراشق واتهامات وتوزيع صكوك وغيرها يحز في النفس ان كل هذا هو حاصل اليوم بين ابناء (محافظه شبوة) ومانشاهدة من مهاترات ومناكفات بين مؤيد لقرار رئيس الجمهوريه وبين معارض للقرار فالذي تم اعفاءة هو ابن شبوة والبديل له هو ابن شبوة وعلينا ان نعلم ان التغيير هو سنة من سنن الحياة ونقول للاخ المحافظ السابق احمد حامد لملس (بيض الله وجهك) عملت الذي عليك لمحافظتك في ظل شحة الامكانيات فقد قدمت ماعليك يابومحمد في ظل ظروف صعبة جدا .
ونبارك ونهئي للاخ المحافظ الجديد علي بن راشد الحارثي على نيل ثقه القيادة السياسية ونقول له وفقك الله في مهامك القادمة وهو يحتاج المساندة والتكاتف من الجميع والوقوف الى جانبه من أجل شبوة ..
وادعوا اخواني ابناء شبوة ترك المهاترات والمناكفات في مواقع التواصل الاجتماعي والعمل والبناء لأجل بناء شبوة وتنميتها..
فلملس جاء بقرار جمهوري واعفاءة تم بقرار جمهوري وهو قدم لشبوة الكثير وسيعمل من موقعه لها اينما كان حبا لشبوة وابناء شبوة ..وعلينا اليوم التكاتف من اجل شبوة ومصالح شبوة والبناء وليس للهدم ..
ونقول للمحافظ الحارثي نريد عمل وافعال وليست اقوال وسنكون عصاك التي لا تعصاك ..
فنحن محافظه تحيط بها النيران من كل الجوانب ولا تحاول حتى أن تصرخ..
وتقع بها النكبات في كل حين ولا تحاول حتى أن ترفض فالكهرباء من جانب والقطاعات من جانب والثار وووووووو..
يحكمها حكم الغاب. فترضى .
ويسود فيها البلاطجه والقتل
فترضخ ، يذبح فيها الشرفاء يوميا وهي تضحك .
فهل هذا مانريد ياشباب شبوة في ضل المناكفات والمهاترات على بعضنا البعض ..
فهل شبوة تستحق مننا كل ذلك ؟ .

قد يعجبك ايضا المزيد من مشاركات الكاتب