روبوت جديد يتعلم إجراء العمليات الجراحية المعقدة في فترة قياسية

 

      

نجحت مجموعة من الباحثين في تطوير نظام إلكتروني جديد، قادر على تدريبالروبوتات لإجراء العمليات الجراحية باحترافية عالية، وفي وقت قياسي من التدريب.

وتمت التجارب الأولية للنظام الجديد على الروبوت الشهير “Versius”، والذي لديه قدرة على إجراء عمليات دقيقة تُدعى “Keyhole Procedures”، والتي تتم من خلال النفاذ إلى داخل جسم المريض عبر عمل فتحة في جلد المريض اتساعها يتراوح بين 0.5 سم و1.5 سم.

وجرت تلك التجارب الأولية داخل معامل الأبحاث بجامعة كامبريدج، مطورة الروبوت.

وأشار الباحثون إلى أن تدريب طبيب مبتدئ على هذه النوعية من العمليات، يحتاج إلى دورات بإجمالي عدد ساعات يتراوح بين 60 إلى 80 ساعة كاملة، ولكن مع النظام الجديد يمكن للروبوت أن يكون احتراف تلكالعمليات الجراحية خلال 30 دقيقة فقط من التدريب.

ولمع نجم الروبوت “Versius” العام الماضي، عندما تم تقديمه للعالم للمرة الأولى، حيث تم تطويره بعد أن كان يستخدم في تقنيات مصممة للهواتف الذكية واستكشاف الفضاء وجميعها منخفضة التكلفة

قد يعجبك ايضا المزيد من مشاركات الكاتب