أنواع الحبوب المخددرة

كتب / سعاد علوي*

نعلم ويعلم الجميع بمدى الإنتشار المخيف للحبوب المخدرة والعقاقير المؤثرة على حياة الإنسان بشكل سلبي في مجتمعنا وخصوصا بين الشباب والبنات وبالذات من متعاطي مخدر القات وكل متعاطي يتعاطى لسبب مختلف البعض يأخذها لتسكين آلان اللثة والأسنان والبعض للتجربة أو التقليد وهذا كله يعود لقلة الوعي والإستهانة بأخطارها وغياب دور الأهل في مراقبة أولادهم كما يمكن أن يكون سبب تعاطيها المرض النفسي أو العضوي والذي يخلف بعده سوء الإستخدام لمثل هذه الادوية التي تتطلب الحرص الشديد من قبل الطبيب المختص بصرفها والمريض المحتاج لها وأسرته التي يجب أن تشرف على عملية تعاطيه للدواء .
دعونا هنا نبين هذه الأنواع التي تنتشر بين أبنائنا وبناتنا ويسهل الحصول عليها من أي مكان .
1- العقاقير المهدئة :

تعمل على تثبيط الجهاز العصبي المركزي وإصابته بالخمول. وتصيب متعاطيها بالكسل الدائم وعدم التركيز، كما تؤثر على مراكز الإحساس لديه حيث تفقده الإحساس بما حوله حتى أنه ربما يغيب عن الوعي .وتسبب الإدمان
2- العقاقير المنشطة :

تقوم بتنشيط الجهاز العصبي بطريقة زائدة. ويظهر تأثيرها بوضوح في القلق والشد العصبي لمتعاطيها، كما تتسبب في زيادة ضربات القلب وإرتفاع ضغط الدم واضطراب في النوم. وتسبب الإدمان
3. العقاقير المهلوسة :

تؤثر على إدراك المتعاطي بحيث يتخيل ويرى أشياء وهمية، وربما يصاب بالفزع الشديد والاكتئاب بسبب ما يتراءى له من أوهام، بل قد يدفع هذا النوع من العقاقير المدمن للانتحار أو ارتكاب جريمة ضد الآخرين نتيجة تصرفاته الغير عقلانية. وتسبب الإدمان

* رئيسة مركز عدن للتوعية من خطر المخدرات

قد يعجبك ايضا المزيد من مشاركات الكاتب